محاكم دبي تحقق نتائج إيجابية لخدماتها التقنية في اسعاد المتعاملين

10 ديسمبر 2020


محاكم دبي تحقق نتائج إيجابية لخدماتها التقنية في اسعاد المتعاملين


​محاكم دبي تحقق نتائج إيجابية لخدماتها التقنية في اسعاد
المتعاملين........استعرضت محاكم دبي أبرز نتائجها لخدماتها ومشاريعها التقنية، وذلك سعياً إلى دعم التوجهات الرامية إلى تقليل نسبة المراجعين، وتقديم أفضل الخدمات للجمهور وإسعادهم، وتسهيل أمورهم، وفق أعلى معايير الحكومة لتسهيل انجاز معاملاتهم لتعكس معها الصورة الحضارية للإمارة، للوصول إلى محاكم رائدة متميزة عالمياً.. .حيث أشار السيد محمد العبيدلي المدير التنفيذي لقطاع إدارة الدعاوى في محاكم دبي، إلى مجموعة من الخدمات التقنية التي أعلنت عنها محاكم ديبي منها، خدمة وياك، خدمة الواتس اب، خدمة المحادثة المباشرة، وتسجيل الدعاوى عن بعد ، الطلبات الذكية لقسم التركات، والإصلاح الأسري عن بعد، مؤكداً أننا في محاكم دبي نعمل جاهدين لتحقيق رؤية وتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي – رعاه الله-عززت قدرات الحكومة وجاهزيتها ومرونتها في وضع الحلول الاستباقية لمواجهة المتغيرات والحالات الطارئة، ومكنتها من الاستمرار في تقديم أفضل الخدمات، مع ضمان الحفاظ على صحة وسلامة المجتمع في هذه الظروف الاستثنائية التي يمر بها العالم.. .موضحاً العبيدلي أن التكامل بين أعضاء الفريق وتبني مبادرات دعمت استمرارية تقديم الخدمات عن بعد، عملت على التميز والنجاح في تحقيق الأهداف والتطلعات الموضوعة، حيث استقبلت محاكم دبي131 ألف و345) طلب عبر خدمة وياك، منذ انطلاقها في فبراير العام الجاري، والتي أسهمت في رفع كفاءة العمل وجودة تنفيذ القرارات خلال الأطر الزمنية المحددة، وتضمن معها دقة إنجاز الطلبات والمعلومات المقدمة، بما يترجم معها رسالة محاكم دبي تحقيق عدالة نافذه تتسم بالدقة والسرعة وتقدم خدمات قضائية ميسرة الوصول للجميع.. .موضحاً أن خدمة (وياك) تحوي على 8 خدمات فرعية : تتيح من خلالها المتابعة برقم طلب التسجيل الإلكتروني للدعاوى (السالفة)، والمتابعة برقم الدعوى، ورقم الطلب الذكي، وطلب ربط القضايا باسم المستخدم، وطلبات قسم شؤون رؤساء المحاكم، وخدمة شعبة التحري والاستدلال عن العناوين، وطلب شهادة لمن يهمه الأمر بعدم وجود قضايا، بالإضافة إلى متابعة طلبات الحجز والبيع والصرف، حيث تم تصميم خدمة ويّاك بناء على احتياجات المتعاملين المتعلقة بوجود قناة إلكترونية موحدة من أجل متابعة تنفيذ القرارات وإبداء الملاحظات على الطلبات والتواصل مع مختلف الوحدات الإدارية بكل يسر وسهولة، مع العلم بأن خدمة وياك متاحة لجميع المشتركين في خدمات محاكم دبي الإلكترونية والذكية على الموقع الإلكتروني لمحاكم دبي خلال أيام العمل الرسمية.. .وأشار المدير التنفيذي لقطاع إدارة الدعاوى، أن مركز الاتصال في محاكم دبي تلقى بداية العام الجاري، (12556) استفسار عبر خدمة سهيل -الواتس أب المخصصة للرد على استفسارات المتعاملين المتعلقة بإجراءات محاكم دبي، وذلك باللغتين العربية والإنجليزية إلى جانب (38438) محادثة فورية منذ بداية العام الجاري، وذلك ضمن مساعي رفع نسبة سعادة المتعاملين . . .كما كشف العبيدلي عن احصائية تسجيل الدعاوى عن بعد (8662) قضية في برنامج السالفة الالكتروني في عام 2020، الذي يمثل دفعة قوية للجهود الحثيثة التي تبذلها الدائرة، لترجمة التوجيهات في تقليل عدد المراجعين و تذليل جميع الصعوبات لإسعاد المتعاملين، للارتقاء بجودة وكفاءة وموثوقية الخدمات القانونية والقضائية، بما يتماشى مع أهداف خطة دبي 2021 في بناء حكومة سبّاقة، مبدعة ومتميزة لتلبية احتياجات المستقبل، وذلك انطلاقاً من حرص محاكم دبي على تأكيد رؤيتها محاكم رائدة متميزة عالمياً، ولتترجم رؤية سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة، رئيس مجلس الوزراء، حاكم دبي – رعاه الله -بمنظومة عمل قضائي ترتقي بدبي عالمياً، بالوصول إلى مصاف أفضل مدن العالم في إقامة العدالة النافذة التي تتسم بالدقة، وإعلاء قيم العدل والاستقلالية والشفافية، وتقديم خدمات قضائية ميسّرة الوصول، سعياً من محاكم دبي في راحة المتعاملين. .. .موضحاً بلغت عدد الطلبات الذكية الذي استقبلها قسم التركات في إدارة الأحوال الشخصية ( 6887)، و( 5831) ملف متدوال عن بعد، وتم تسجيل 16405 جلسة أسرية، ولفت محمد العبيدلي إلى أهمية الخطوة التي تكمن في إتمام المعاملات القانونية والقضائية بسرعة وسهولة وكفاءة وموثوقية عالية، ما يعزز مستويات سعادة المتعاملين والموظفين على السواء، مشيراً إلى أن محاكم دبي تتطلع بثقة حيال الخطوة، كونها استكمالاً لنجاح نظام السالفة الإلكتروني، الذي كانت له فوائد إيجابية في جعل عمل المحاكم أسرع وأكثر فاعلية، إلى جانب تيسير التقاضي وتعزيز الدقة والسرعة في التسوية والفصل وتنفيذ الأحكام، فضلاً عن تسهيل قنوات التواصل الفعال على مدار الساعة مع المتعاملين..مؤكداً أن محاكم دبي حريصة على تحويل جميع الخدمات التي تقدمها إلى خدمات ذكية، وذلك للتيسير على المتقاضين وتوفير الوقت والجهد عليهم، لضمان الدقة والسرعة في تنفيذ الطلبات، ولتعزيز التحول الالكتروني في تسجيل القضايا، لتوفير الخدمات على مدار الساعة، ورفع كفاءة العمل وتحسين جودة وسرعة انجاز الخدمات، ويأتي ذلك سعياً في ترجمة رؤية القيادة الرشيدة والمساهمة في رفع نسبة السعادة لمتعاملي محاكم دبي، عبر تحقيق أعلى مستويات الرضا عند تقديم الخدمات والانتقال من رضا المتعاملين إلى إسعاد المتعاملين عبر تقديم خدمات ذات جودة تتجاوز توقعات المتعاملين، و توفير البيئة المناسبة لموظفي خدمة الجمهور، وتوفير قنوات التواصل المتنوعة بين الدائرة والمتعاملين، بهدف تسهيل حصولهم على الخدمة، و تصميم وتقديم خدمات متميزة تصب في تعزيز القدرة التنافسية للمحاكم، وتنفيذ دراسات للوقوف على توقعات متلقي الخدمة في الخدمات المقدمة بهدف تطويرها، وتبني قيم معايير الخدمة الحكومية المتميزة ، وتوفير بيئة متميزة ومتكاملة تقنياً وبشرياً لتقديم الخدمات بما يعزز التوجه لإسعاد المتعاملين.. .وأضاف إلى أنّ الالتزام بالعمل وفق التوجّه الوطني، في رفع جودة وكفاءة الخدمات المباشرة المقدمة لإسعاد المتعاملين، يشكل الدعامة الأساسية للإنجاز الأعمال التي نطمح بها إلى إسعاد المتعاملين،2020، ونجدد العزم دوماً على مواصلة تنفيذ المبادرات التي تحقق سعادة المتعامل، كأولوية قصوى وغاية استراتيجية ومسؤولية وطنية، استلهاماً من الرؤية الثاقبة والسياسة الحكيمة لسيدي صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، الذي وضع الهيئات الحكومية أمام مسؤولية كبيرة لتحقيق سعادة الناس باعتبارها مهمة لا تحتمل التأجيل.. ... . لافتاً أن الدائرة مستمرة في توظيف الحلول الذكية والمبتكرة والأدوات والوسائط التقنية في منظومة العمل، وتشجيع المتعاملين على استخدام القنوات والتطبيقات الذكية التي تمكنهم من إتمام جميع معاملاتهم في أي وقت ومن أي مكان بما يوفر وقتهم وجهدهم، وللحفاظ على البيئة....