محاكم دبي تشارك في اليوم العالمي للطفل بفعاليات متنوعة

21 نوفمبر 2019


محاكم دبي تشارك في اليوم العالمي للطفل بفعاليات متنوعة


محاكم دبي تشارك في اليوم العالمي للطفل بفعاليات متنوعة. .... .المصدر : شعبة الإتصال الجماهيري. .شاركت محاكم دبي في اليوم العالمي للطفل الذي يصادف 20 نوفمبر من كل عام، كونه اللبنة الأولى لبناء المجتمع القوي المتوازن الذي تسعى إليه حكومتنا الرشيدة لترسيخه من خلال القوانين والتشريعات، لذلك حرصّت الدائرة على تكريس اهتمامها في الطفل بافتتاح قاعة السعادة المخصصة للأطفال في مبنى الأحوال الشخصية بمنطقة القرهود.. .حيث قام سعادة طارش عيد المنصوري مدير عام محاكم دبي، في يوم الطفل العالمي، بافتتاح قاعة السعادة وهي قاعة يتم فيها دراسة البيئة الأنسب للأطفال والتحقيق مع الاطفال من قبل الباحثات الاجتماعيات بأساليب مبتكرة، ليضفي الثقة والسعادة على وجه الأطفال الذين يعيشون على أرض الإمارات لينعموا بالعطاء والرخاء والاهتمام دائماً، وذلك في إطار الحرص على الأطفال الذين يعيشون على أرض هذا الوطن، وصون وحفظ كرامتهم، وصون حقوقهم، منطلقة من حقيقة أساسية أن الأطفال هم أثمن كنوز الوطن، كما أطلع سعادته على كتاب مصور عن قانون وديمة الذي قام به مجلس محاكم دبي للشباب وهو القانون الاتحادي رقم 3 لسنة 2016 بشأن حقوق الطفل باسم قانون وديمة على حق الطفل في الحياة والبقاء والنماء، وتوفير كل الفرص اللازمة لتسهيل ذلك، كما يعمل القانون على حماية الطفل من كل مظاهر الإهمال والاستغلال، وسوء المعاملة، ومن أي عنف بدني ونفسي. .وأوضح سعادة طارش عيد المنصوري مدير عام محاكم دبي، أن الطفولة في دولة الإمارات تحظى باهتمام ورعاية كاملة من القيادة الرشيدة بالدولة برئاسة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، في كل شؤونهم فهي توفر لهم التعليم والصحة والاهتمام الاجتماعي اللائق بهم، وأن اليوم العالمي للطفل مناسبة مهمة لإبراز جهود الحكومة في الاهتمام بأطفالنا وتوفير أفضل سبل الحماية لهم وتشجيعهم للحفاظ على الأمن والسلامة العامة، حيث أصدرت الدولة قانون وديمة ليتوج العديد من القوانين الأخرى ذات الصلة بحماية الأطفال مثل قانون مكافحة الإتجار بالبشر وقانون الأطفال مجهولي النسب وغيرها من القوانين المتعلقة بالطفولة.. .وأشار السيد محمد العبيدلي المدير التنفيذي لقطاع إدارة الدعاوى في محاكم دبي، تسعى الدائرة من خلال المبادرات التي تطلقها بشكل دوري إلى توعية فئات المجتمع كافة بحقوق الطفل وأهميته في مجال الأسرة والمجتمع، مشيداً على حرص قيادة الدولة الرشيدة على توفير الدعم والرعاية المثالية للأطفال عماد الوطن وذخيرة المستقبل. .​.