مدير عام محاكم دبي يدشن التقرير السنوي لعام 2021 تحت عنوان" العدالة الرقمية وصنع المستقبل" 

21 يونيو 2022


مدير عام محاكم دبي يدشن التقرير السنوي لعام 2021 تحت عنوان" العدالة الرقمية وصنع المستقبل"


مدير عام محاكم دبي يدشن التقرير السنوي لعام 2021 تحت عنوان العدالة الرقمية وصنع المستقبل . .. ..دشن سعادة طارش عيد المنصوري مدير عام محاكم دبي التقرير السنوي لعام 2021، تحت عنوان العدالة الرقمية وصنع المستقبل، وذلك ضمن أعمال منتدى محاكم دبي الذي أقيم مؤخراً بـ متحف المستقبل بـ دبي، ليوثق أنشطة المحاكم والإنجازات التي تحققها سنوياً، إلى جانب توفيره لمعلومات مهمة عن محاكم دبي وقطاعاتها، حيث تضمن التقرير السنوي معلومات عن النظام القضائي والإداري، إلى جانب الخطة الاستراتيجية والمشاريع والمبادرات المنجزة، وذلك بحضور سعادة القاضي عمر عتيق المري نائب مدير عام محاكم دبي، والسادة رؤساء المحاكم، ومدراء القطاعات، ومدراء الإدارات في الدائرة، وجمع ُ من الموظفين من مختلف الفئات الوظيفية.. . .وبهذه المناسبة قال سعادة طارش عيد المنصوري، بعد عام حافل بالإنجازات، نضع بين أيديكم هذا التقرير الموجز لأبرز ما حققته محاكم دبي، موضحاً سعادته أن التقرير السنوي لمحاكم دبي يحتوي على استراتيجية الدائرة ورؤيتها ورسالتها وأهدافها ومؤشراتها الاستراتيجية، وملخص لعمل جميع الوحدات التنظيمية في محاكم دبي ومشاريعها ومبادراتها ومستوى أداؤها، بما يضمن تقديم أفضل الخدمات للمتعاملين، وتحقيق السعادة للجميع والرفاهية للمجتمع، بما يتماشى مع رؤية صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله.. . .كما أكد مدير عام محاكم دبي، ان التغيير في إدارة الأعمال قد تقف أمامه عوائق تقاومه من أهمها، مقاومة التغيير والقلق من عدم توافق العاملين والمجتمع معه، ولكن في الحقيقة ان كل تغيير يواجه بالمقاومة حتماً، ولكن الأيام والتجارب الحديثة أثبتت أن التغيير المدروس جيداً والساعي إلى سرعة الإنجاز ودقته لا بد أن يثبت سلامة القرار الذي اتخذه.. . .مشيراً سعادته بقوله ونحن في محاكم دبي كان قرارانا هو التغيير الحتمي نحو التحول الرقمي في خدمات محاكم دبي، وكان قراراً متلائماً مع توجه حكومة دبي والإمارات نحو التغيير الأحدث الرقمي في كل مجالات أعمال الحكومة، حيث جاءت الأرقام مبشرة بنسبة 100%، من التحول من خدمات عادية والكترونية إلى رقمية موفرة باقة من الخدمات المتنوعة، وإننا لنفخر أن محاكم دبي استطاعت تحقيق ذلك عبر استراتيجيات وبرامج تم تنفيذها وصارت واقعاً ملموساً له نتائجه كان أبرزها حصول محاكم دبي على أسعد بيئة عمل ضمن جائزة دبي للتميز الحكومي، فقد بلغت نتائج مؤشرات السعادة في محاكم دبي للموظفين نسبة 98% إلى جانب حصولها على شهادة تقدير للاستخدام الفعال لبوابة التوريد الالكتروني لحكومة دبي خلال عام 2021، وحصولها على الجائزة البرونزية ضمن جوائز الأعمال الدولية، وذلك لالتزامها بتطبيق أعلى معايير التميز في تطبيق المشاريع والمبادرات التطويرية بمبادرة وظيفتي التابعة لإدارة الموارد البشرية، كما فازت محاكم دبي بـ جائزة جلوبي بيزنس وهي جائزة التميز في الاتصال.. . .كما أوضح المنصوري أنه كان لمحاكم دبي بصمة في الفعاليات الدولية عبر تنظيمها مؤتمر الاتحاد الدولي لمأموري الضبط القضائي خلال عام 2021، الذي حمل عنوان العدالة الرقمية فرصة جديدة لمأموري الضبط القضائي إلى جانب حضورها المتميز في اكسبو 2020 وذلك بتدشين التقاضي الرقمي لتحويل جلسات المحاكم إلى جلسات تقاضٍ عن بعد بشكل دائم، مؤكداً سعادته ان التقرير حافل ُ بما نفاخر به من نتائج عزمنا نحو الأحدث والأفضل والأجود الذي نواكب به مسيرة التقدم والنجاح، وتطلعات الإمارات حكومة وشعباً لتكون الإمارات الرقم واحد دائماً في العالم.. . .حيث كشف التقرير السنوي ٢٠٢١ عن تسجيل محاكم دبي أداءً متفوقاً في خدمات التواصل المؤسسي مع المتعاملين من خلال التعامل الفوري مع جميع المكالمات والاستفسارات الواردة والرد عليها في مدة زمنية قياسية من خلال مركز الاتصال، كما يشمل التواصل مع الجمهور مواقع التواصل الاجتماعي التي من خلالها يتم تلقي ملاحظات المتعاملين والتعرف على انطباعاتهم، فقد بلغ إجمالي عدد المتفاعلين في مواقع التواصل الاجتماعي لمحاكم دبي ما يقارب 2 مليون و724 ألفاً و299 متفاعل.. . .وعلى صعيد نتائج مؤشرات الأداء العامة للمحاكم الثلاث : الابتدائية والاستئناف والتمييز، أشار التقرير السنوي لعام ٢٠٢١م إلى ارتفاع في النتائج المحققة لدى المحاكم الابتدائية التي ترصد أداءها عبر نظام راصد الذي يوفر أداة موحدة لتعزيز الحوكمة المؤسسية. فقد سجل النظام معدلات أداء مرتفعة في المؤشرات خلال عام ٢٠٢١.، حيث بلغ معدل مدة الحكم من أول جلسة 69.4 يوم مقارنة بالنتيجة المحققة في السنوات الماضية التي كانت مدتها الزمنية أطول.. . .وكشف التقرير ارتفاعاً ملحوظاً من ناحية تطبيق الخدمات الذكية للمحاكم الثلاث، حيث بلغ إجمالي عدد الطلبات الذكية المسندة حوالي 657 ألفاً و329 طلبا، واجمالي عدد الطلبات الذكية المنجزة حوالي 182 ألفاً و657 طلبا، كما قدمت محاكم دبي خدمة المزادات الذكية العلنية على مدار الساعة، لمواكبة مسيرة التحول الرقمي الذي تشهده دولة الإمارات حيث ارتفعت قيمة البيع في ٢٠٢١ مقارنة بالسنوات الماضية فقد بلغت ٢،٦٢٥،٥٧٨،٩٨٠ مليار درهم . . .وتركيزاً من محاكم دبي على قيم التسامح لتحقيق العدالة، تم توفير حلول إمكانية لحل النزاعات من خلال التسويات الودية قبل الانتقال إلى الإجراءات القانونية، حيث جاءت النتائج المحققة لعام ٢٠٢١ بشكل متميز وناجح. فبلغت نسبة التسويات في مركز التسوية الودية للمنازعات أكثر من ٨٧٪ بعدد 3.022 ألف تسوية، ومن جانب آخر ارتفعت نسبة تسويات دعاوى الأسرة والتركات في محاكم دبي، حيث وصلت نسبة التسويات في دعاوى الأسرة إلى 94٪ بعدد ٤٣٧ تسوية. وفاقت تسويات التركات النسبة المستهدفة بتحقيقها نسبة ١٠٠٪ لعدد ٣٠٠ ملف تسوية. . .كما أظهر التقرير السنوي٢٠٢١ عن تسجيل محاكم دبي أداءً متفوقاً في تطبيـق نظـام شـكاوى المتعاملـين الموحـد لحكومـة دبـي من خلال معالجة الشكاوى، محققة نسـبة 100% مقارنـة بالمسـتهدف المحـدد مـن حكومـة دبـي للشـكاوى التـي تم حلهـا ضمـن 7 أيام عمل. . .كما أطلقت محاكـم دبـي العديـد مـن المبـادرات والبرامج التعزيزية التي حققت إنجازات ملموسة بتركيزها على حاجات الموظفين ومنها شي في خاطرك التي تتعلق بالصحة النفسية للموظف والتي تركت أثراً إيجابيا بناءً على نتائج الاستبانات التي تم إعدادها لتقييم ورش العمل التي تتضمن مواضيع مختلفة تتعلق بالصحة النفسية. بالإضافة إلى مبادرة وظيفتي التي تساعد في تطوير مهارات الموظفين وتعريفهم بأهم المعايير المتعلقة بالتوصيف الوظيفي. ومن منطلق رؤية محاكم دبي محاكم رائدة ومتميزة عالمياً يأتي برنامج نجوم التميز والسعادة الذي يهدف إلى تعزيز بيئة العمل الداخلية وتشجيع الموظفين على الابتكار ورفع سعادة المتعاملين من خلال رعاية أنشطة الجودة في إطار التميز لدى محاكم دبي. . . .و الجدير بالذكر أن التقرير السنوي لمحاكم دبي يصدر بشكل منتظم وسنوي، ليوثق جميع الفعاليات والأنشطة التي شهدتها المحاكم على مدار العام وبالتالي فإنه يعد سجلاً لإنجازات محاكم دبي، يقدم معلومات موثقة لذوي الاختصاص والمهتمين من صناع القرار والباحثين، ويعكس التقرير السنوي مدى التزام إدارات محاكم دبي في تحقيق التميز، وسعيها الدائم إلى الارتقاء بالأداء المؤسّسي لتغدو محاكم دبي نموذجا عالمياً قائماً وفق منظومة إدارية متطوّرة تواكب المتغيّرات الدولية، إذ تحرص المحاكم من خلال هذا التقرير إلى تقييم المراحل التي تم تحقيقها فيما يتعلق بآلية التطوير المستمر المتبعة في النظام القضائي في دبي، ودرجة نجاح المشاريع والمبادرات المدرجة في إطار الخطة التشغيلية، ومدى تحقيقها للغايات الاستراتيجية وتحديد فرص التحسين إن وجدت، والعمل على استدراكها لتعزيز المسيرة نحو رؤيتها المتمثّلة في محاكم رائدة متميزة عالمياً..​.