محاكم دبي تعرض انجازاتها في معرض " دبي الدولي للإنجازات الحكومية"2108  

09 إبريل 2018


محاكم دبي تعرض انجازاتها في معرض " دبي الدولي للإنجازات الحكومية"2108


​.و خدماتها التقنية تعد الأولى من نوعها على مستوى المنطقة .محاكم دبي تعرض انجازاتها في معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية2108 ......المصدر : شعبة الإتصال الجماهيري..تعرض محاكم دبي أبرز انجازاتها التي حققتها في الفترة الماضية من خلال الخدمات التي تقدمها للمتقاضين والمتعاملين، وذلك في معرض دبي الدولي للإنجازات الحكومية، تحت شعار (حكومات وطنية.. انجازات عالمية)، والذي ينظمه برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز التابع للأمانة العامة للمجلس التنفيذي لإمارة دبي، برعاية كريمة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله.. .وأكد سعادة طارش عيد المنصوري مدير عام محاكم دبي، إلتزاما بتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي رعاه الله، واستكمالاً لسعي محاكم دبي المتواصل في البحث عن التميز، تعلن الدائرة عن جملة من الإنجازات، لإبراز أهم ما تم تقديمه في مجال العمل الحكومي، بهدف نشر المعرفة وتبادل الخبرات بين المشاركين على المستويين المحلي والعالمي، والتعريف بسعي محاكم دبي المتواصل في البحث عن التميز، وقررنا في هذه الدورة التركيز على جملة الخدمات الذكية الجديدة التي قمنا بطرحها مؤخراً بغرض تعريف الجمهور ومجتمع المعنيين بهذه الخدمات، والاستفادة من خبراتهم، للمساهمة الفاعلة في دفع عجلة التحول الذكي والابتكار وصولاً إلى الهدف الأوّل والأهم للعمل الحكومي، والمتمثل في بناء مجتمع متكامل آمن وسعيد.. .وتكشف محاكم دبي النقاب عن عدد من الخدمات الذكية المبتكرة في إطار سعيها نحو التميز في تقديم خدمات متكاملة تحقق سعادة المتعاملين ورفاهية المجتمع ومن جملة هذه الخدمات، (محكمة C3) ضمن مبادرات دبي X10، التي سوف تسبق العالم وتقفز إلى المستقبل تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، أن عمل الحكومات لا يقتصر على تقديم الخدمات وتطويرها، بل يشمل التغيير في آليات العمل، لتبني قدرات نظامية ومستمرة تتوافق مع رؤية دبي لتكون مدينة المستقبل، وتعتبر محكمة C3، نظاماً قضائياً غير مسبوق يعتمد المحاكم اللاورقية، ويضمن للمتقاضي حقوقه القانونية بأقل تكلفة، ويحقق العدالة في فترة مختصرة، كما يعتبر أول نظام قضائي في العالم لنظر الدعوى أمام المحاكم بدرجاتها الثلاث بالتزامن وليس بالتتابع.. .كما أوضح سعادته خدمة( اعداد الدعوى عن بعد)، الأولى من نوعها على مستوى المنطقة، وذلك بتطبيق الاتصال المرئي في تحضير الجلسات بمكتب ادارة الدعوى، بخاصية النقل المباشر بين مدير الدعاوى و المتقاضين في الدعاوى المنظورة بمكتب ادارة الدعوى، بتقديم خدمات قضائية وتنفيذية متطورة تدعم مؤشرات سعادة المتعاملين لدى محاكم دبي.. .وأضاف سعادته حصد برنامج شور التطوعي على جائزة أوائل الإمارات لعام 2017، وهو برنامج مشترك تم تصميمه بالتعاون بين محاكم دبي ومكاتب المحاماة في إمارة دبي، وهي الفكرة الأولى من نوعها في المنطقة، تفتح قنوات للعمل التطوعي للمحامين، بتقديم خدمات ذات تكلفة مادية عالية بشكل مجاني للمتعاملين، يهدف إلى تعزيز ثقة المجتمع بالنظام القضائي من خلال تقديم استشارات قانونية مجانية حول مختلف أنواع القضايا والدعاوى، بمشاركة محامين متخصصين يتطوعون للقيام بهذه الخدمة، لتعزيز ثقة المجتمع في النظام القضائي، وإبراز دور المحاكم والمحامين في مجال تقديم الخدمات المجتمعية، وتعزيز الشراكة بين المحاكم ومكاتب المحاماة في نشر المعرفة القانونية في المجتمع، حيث بلغت عدد مكاتب المحاماة المشاركة 86 مكتب.. .وقال المنصوري أما في مجال( التنافسية الدولية)، حافظت محاكم دبي على المركز الأول إقليميا ضمن محور انفاذ العقود لتقرير البنك الدولي، للعام الثالث على التوالي،و قفزت إلى المركز 12 عالميا من المركز 25 ضمن تقرير البنك الدولي عن سهولة ممارسة أنشطة الأعمال لعام 2018، متقدمة بذلك على كل دول المنطقة، المدرجة في تقرير هذا العام والذي يعد شهادة عالمية على تنافسية وريادة دولة الإمارات في القطاع القضائي، اضافة إلى أن المحاكم أطلقت مبادرات لتتواكب مع خطة دبي 2021، منها (مسرعات المستقبل)، وتطوير القضايا العمالية بتقليص مدة الفصل في الدعاوى العمالية والمحالة للقضاء من 57 يوم إلى 26 يوم من مستهدف 30 يوم. . .موضحا المنصوري مشروع(الإنابات القضائية) فهو برنامج ذكي مستحدث يربط بين محاكم الدولة وخارجها، و يساهم في سرعة تنفيذ الانابات مقارنة بالسابق, بالإضافة الى رفع مستوى روح التعاون بين المحاكم وسرعة التواصل فيما بينها، و وفقاً للدراسة التي شملت فقط محكمة رأس الخيمة ومحاكم دبي، فقد بلغ اجمالي عدد الانابات الصادرة والواردة من محاكم دبي ومحاكم رأس الخيمة ( 1449) انابة، وبذلك فإن تطبيق مشروع نظام إنابات الهيئات القضائية قد أدى الى نتائج ايجابية بشكل مباشر وغير مباشر في عدة محاور، حيث وفر (18.847.72)من انبعاثات ثاني أكسيد الكربون) وذلك من خلال تقليل الرحلات وتقليل استخدام الأوراق، اضافة إلى توفير معدل استهلاك الوقود إلى ( 2834244) لتر / كم، و بالمقابل وفر من معدل سعر البنزين بقيمة( 68.021.86) درهم، إلى جانب تقليل الزمن المستغرق في رحلات التنقل التي بلغت ( 1449) ساعة. . . .أما على صعيد ( التسامح)، ذكر سعادة طارش المنصوري قامت محاكم دبي بتعزيز قيم التسامح والمحبة والتعايش والمودة بين أفراد المجتمع، وذلك عن طريق التسويات والصلح، في مختلف المجالات، كالإصلاح الأسري، وتسويات التركات، والتسويات في القضايا العمالية، و تسويات التنفيذ، والتسويات المدنية، حيث بلغ اجمالي التسويات والصلح في مختلف المجالات إلى 42623 تسوية وصلح في عام 2017م، بالإضافة إلى استدامة قيم التسامح واحترام التعددية والقبول بالآخر فكرياً وثقافياً ودينياً وطائفياً، وذلك عن طريق تفهم التعددية الثقافية، حيث مارست محاكم دبي أساليب لترسيخ مبدأ تفهم التعددية الثقافية، من خلال، توفير الترجمة الفورية من اللغة العربية إلى لغة أخرى والعكس، تطبيق قوانين الدول الأخرى في الحالات الزوجية، تقديم خدمات التركات لغير المسلمين، توثيق عقود الزواج في الكنائس.. .بالإضافة إلى جهودها وأنشطتها التوعوية، من خلال برنامج معا نستطيع بواقع 60 حلقة قناة دبي منذ عام 2016، مشاركات اسبوعيه في برنامج البث المباشر، برنامج إلى الآن قناة سما دبي 2018، 20 محاضر توعوية عام 2017، 15 مشاركة اذاعية في اذاعة الأولى ، 6 ورش متخصصة للتدريب مستشارين اسريين (جمعية النهضة النسائية وجامعة الامارات. . واستكمل مدير عام محاكم دبي نجحت محاكم دبي بالتعاون مع مركز خدمات 1 في توثيق أول عقد قران حسب الشريعة الإسلامية على مستوى العالم عن بعد عن طريق روبوت يربط بين القاضي وأهل العروسين لعقد زواج عن بعد، بحضور صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، كشاهد على عقد قران غير اعتيادي لعريس وعروس من فريق عمل سموه، والذي تم بواسطة الروبوت الذي ربط بين القاضي خالد الحوسني في محاكم دبي، وأهل العروسين والشهود في مقر مركز خدمات1 في أبراج الإمارات، وذلك لبلوغ الهدف الطموح الذي وضعه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، المتعلق بخفض عدد مراجعي المراكز الحكومية بنسبة 80%، وتحقيقاً لراحة العملاء وتسهيل الإجراءات عليهم وذلك وصولاً إلى رؤيتها محاكم رائدة متميزة عالمياً. . .و ذكر سعادته ان من انجازات الدائرة على الصعيد الاجتماعي تشكيل مجلس لأصحاب الهمم ( محاكم صديقة لأصحاب الهمم)، بهدف إيجاد مجتمع خالٍ من الحواجز، فإن للمجلس أهدافاً وخطة عمل واضحة إيماناً منا بدورهم الفعال ليس فقط على مستوى الدائرة، بل على مستوى دولة الإمارات العربية المتحدة وعليهم مواجهة التحديات، التي تخص سير العمل من أجل ضمان إيجاد بيئة وظيفية متميزة وكذلك بث روح الطاقة الإيجابية وطرح أفكار مبتكرة ومبدعة تطويرية وأهمية السعي دائماً لانتهاز أي فرصة لتطوير القدرات والمهارات واكتساب المزيد من المعارف في ظل التكنولوجيا الحديثة والثورة المعلوماتية.. . .كما تطرق سعادته على حصول محاكم دبي على جائزة (أسعد بيئة عمل)، لعام 2016، عقب نجاحها في الامتثال لمعايير منظومة الجيل الرابع للتميز الحكومي، فضلاً عن تحقيق أعلى الدرجات في استبيان سعادة الموارد البشرية، الذي أجراه برنامج دبي للأداء الحكومي المتميز، إلى جانب الأداء الاستثنائي على صعيد المؤشرات التقييمية، وفي مقدمتها مؤشر السعادة الوظيفية، مؤشر الرضا الوظيفي، مؤشر التناغم الوظيفي، مؤشر الولاء الوظيفي، إلى جانب نتائج رأس المال البشري التي اشتملت على كفاءة برامج التدريب وفاعلية أنظمة الاقتراحات من حيث عدد المشاركين ونسبة الاقتراحات المطبقة، فضلاً عن معدلات الإنتاجية وتخفيض تكاليف الخدمات وبرنامج تكريم الموظفين ذوي الأداء المتميز وغيرها، لتطويرها أنظمة موارد بشرية بسيطة، ولكنها في الوقت نفسه فعالة، تركّز على تحقيق نتائج متوفقة في سعادة الموظفين ما يساعد محاكم دبي على تحقيق أهدافها المؤسسية، وتعتبر أنظمة قياس الإنتاجية للموظفين....... ..
Silk UI Framework Simulation Device
Resize the window to preview the page in target devices.
Open the settings to change the simulation device options.